همس القلوب
>>> مرحبـــا بــك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه <<< (^_^)
مع تحيــــــــات :
إدارة المنــتــدى

همس القلوب


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة ذلك الصحابي الجليل:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
beroo
المشرف العام
المشرف العام
avatar

علم دولتي :
انثى عدد المساهمات والموضوعات : 727
العمر : 47
نقاط : 35854
تاريخ التسجيل : 25/07/2008

مُساهمةموضوع: قصة ذلك الصحابي الجليل:   الأربعاء أبريل 22, 2009 11:00 am

( خبيب بن عدي بن الدثنة )

‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏
‏بعث رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عشرة عينا وأمر عليهم ‏ ‏عاصم بن ثابت الأنصاري ‏ ‏جد ‏ ‏عاصم بن عمر بن الخطاب ‏ ‏حتى إذا كانوا ‏ ‏بالهدة ‏ ‏بين ‏ ‏عسفان ‏ ‏ومكة ‏ ‏ذكروا لحي من ‏ ‏هذيل ‏ ‏يقال لهم ‏ ‏بنو لحيان ‏ ‏فنفروا لهم بقريب من مائة رجل رام فاقتصوا آثارهم حتى وجدوا مأكلهم التمر في منزل نزلوه فقالوا تمر ‏ ‏يثرب ‏ ‏فاتبعوا آثارهم فلما حس بهم ‏ ‏عاصم ‏ ‏وأصحابه لجئوا إلى موضع فأحاط بهم القوم فقالوا لهم انزلوا فأعطوا بأيديكم ولكم العهد والميثاق أن لا نقتل منكم أحدا فقال ‏ ‏عاصم بن ثابت ‏ ‏أيها القوم أما أنا فلا أنزل في ذمة كافر ثم قال اللهم أخبر عنا نبيك ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فرموهم بالنبل فقتلوا ‏ ‏عاصما ‏ ‏ونزل إليهم ثلاثة نفر على العهد والميثاق منهم ‏‏ خبيب ‏ ‏وزيد بن الدثنة ‏ ‏ورجل آخر ‏ ‏فلما استمكنوا منهم أطلقوا أوتار قسيهم فربطوهم بها قال ‏ ‏الرجل الثالث ‏ ‏هذا أول الغدر والله لا أصحبكم إن لي بهؤلاء أسوة يريد القتلى فجرروه وعالجوه فأبى أن يصحبهم فانطلق ‏ ‏بخبيب ‏ ‏وزيد بن الدثنة ‏ ‏حتى باعوهما بعد وقعة ‏ ‏بدر ‏ ‏فابتاع ‏ ‏بنو الحارث بن عامر بن نوفل ‏ ‏خبيبا ‏ ‏وكان ‏‏ خبيب ‏ ‏هو قتل ‏ ‏الحارث بن عامر ‏ ‏يوم ‏ ‏بدر ‏ ‏فلبث ‏‏ خبيب ‏ ‏عندهم أسيرا ‏ ‏حتى أجمعوا قتله فاستعار من بعض بنات ‏ ‏الحارث ‏ ‏موسى ‏ ‏يستحد ‏ ‏بها فأعارته ‏ ‏فدرج بني لها وهي غافلة حتى أتاه فوجدته مجلسه على فخذه والموسى بيده قالت ففزعت فزعة عرفها ‏‏ خبيب ‏ ‏فقال أتخشين أن أقتله ما كنت لأفعل ذلك قالت والله ما رأيت أسيرا قط خيرا من ‏‏ خبيب ‏ ‏والله لقد وجدته يوما يأكل قطفا من عنب في يده وإنه لموثق بالحديد وما ‏ ‏بمكة ‏ ‏من ثمرة وكانت تقول إنه لرزق رزقه الله ‏ ‏خبيبا ‏ ‏فلما خرجوا به من ‏ ‏الحرم ‏ ‏ليقتلوه في الحل قال لهم ‏‏ خبيب ‏ ‏دعوني أصلي ركعتين فتركوه فركع ركعتين فقال والله لولا أن تحسبوا أن ما بي جزع لزدت ثم قال اللهم أحصهم عددا واقتلهم بددا ولا تبق منهم أحدا ثم أنشأ يقول ‏

‏فلست أبالي حين أقتل مسلما ‏
‏على أي جنب كان لله مصرعي ‏
‏وذلك في ذات الإله وإن يشأ ‏
‏يبارك على أوصال شلو ممزع ‏

‏ثم قام إليه ‏ ‏أبو سروعة عقبة بن الحارث ‏ ‏فقتله وكان ‏‏ خبيب ‏ ‏هو سن لكل مسلم قتل صبرا الصلاة وأخبر أصحابه يوم أصيبوا خبرهم وبعث ناس من ‏ ‏قريش ‏ ‏إلى ‏ ‏عاصم بن ثابت ‏ ‏حين حدثوا أنه قتل أن يؤتوا بشيء منه يعرف وكان قتل رجلا عظيما من عظمائهم فبعث الله ‏ ‏لعاصم ‏ ‏مثل الظلة من ‏ ‏الدبر ‏ ‏فحمته من رسلهم فلم يقدروا أن يقطعوا منه شيئا ‏
‏وقال ‏ ‏كعب بن مالك ‏ ‏ذكروا ‏ ‏مرارة بن الربيع العمري ‏ ‏وهلال بن أمية الواقفي ‏ ‏رجلين صالحين قد شهدا ‏ ‏بدرا

رواه البخاري ومسلم

أدعو الله سبحانه وتعالى أن يجمعنا بهؤلاء الأبطال في جنات النعيم
إنه ولي ذلك والقادر عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاحساس المفقود
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

ذكر عدد المساهمات والموضوعات : 27
العمر : 30
نقاط : 32002
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصة ذلك الصحابي الجليل:   الجمعة مايو 01, 2009 1:58 pm

جزاكى الله كل خير عن الموضيع الجميله دى

وبجد اتمنى من كل واحد فى الدنيا كلها يمر عليها

وبجد هيتعلم كتير

شكرا ليكى

هانى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة ذلك الصحابي الجليل:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
همس القلوب :: ...*.*.* المنتديات العامه *.*.*... :: في حب رسول الله-
انتقل الى: